دوشنبه ۲۵ تیر ۱۳۹۷، ساعت

نظام تسجيل الشكاوى و الاقتراحات

دشّنت وحدة النظرفي الشكاوى نظام تسجيل الشكاوى و نوعها و محّها من أجل إيجاد الآليّات اللازمة في تقديم الخدمات المثلى و المؤثّرة إلى الناس، و كذلك تعامل الموظّفين بأسلوب مناسب مع المراجعين و جلب رضاهم، فضلًا عن التواصل السليم و المعقول بينهم و بين الوحدات المختلفة للمستشفى، بما في ذلك المرضى الداخليين و الخارجيين وملازميهم، لكي يمكن الوقوف على المشكلات و الأمور التي تقف حائلًا دون رضا المراجعين.
كيفية النظر في الشكاوى
تودع جميع الشكاوى المرسلة إلى وحدة النظر في شكاوى المستشفى في أحد حقلين: إمّا طارئة، أو غير طارئة، و ينظر فيها وفقًا لذلك.
أمثلة الشكاوى الطارئة (الفوريّة)
تطلق الشكاوى الطارئة على المبادرة إلى النظر في الشكوى و إصلاح العيوب المحتملة التي تؤثّر في سلامة المريض بصورة مباشرة، و في حالة التأخير في النظر في تلك الشكاية، يتعرّض لضرر حيوي أو مالي، لحاجته إلى رعاية أكثر في المستقبل.
و فيما يلي بعض الأمثلة من الشكاوى الطارئة:
1_ غياب كلّ من موظّفي الكادر الطبّي و التمريضي وغيرهم عند سرير المريض في الوقت الحرج.
2_ عدم تقديم الخدمات الطبّية و التمريضية أو التشخيصية إلى المريض ذي الحالة الطارئة خلال كلّ ساعة من ساعات الليل و النهار.
3_ عدم جدوى الأجهزة الطبّية بصورة مناسبة.
4_ هناك أمثلة من الشكاوى سببها سلوك الشاكي، إذ يؤدّي إلى الإخلال في نظام المستشفى وهدوئه، و إلى إزعاج المرضى الآخرين.
أمثلة الشكاوى غير الطارئة (غير الفورية)
لا تطلق الشكاوى غير الطارئة على النظر في أيّ ضرر مالي و حيوي يتعرّض له المريض، وإنّما تطلق على نتيجة العمل غير الصائبة التي وقعت خلال مرحلة من مراحل تقديم الخدمات، فيقوم المريض بعد ذلك بالشكوى ، و يدفعه إلى ذلك عادة حلّ المشكلة التي واجهته.